النشاط
مرحبا بك عزيزي الزائر. المرجوا منك أن تعرّف بنفسك و تدخل المنتدى معنا. إن لم يكن لديك حساب بعد, نتشرف بدعوتك لإنشائه.

النشاط

أحلى موقع تجد فيه المتعة والترفيه والتسلية والموضوعات الاسلامية والثقافية والرياضية والفنية.
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
بمناسبة حلول السنة الهجرية الجديدة 1431 تتقدم اسرة منتدى النشاط بأسمى آيات التهاني والتبريكات للأمة الإسلامية والازدهار والرقي
منتديات النشاط ترحب بكم دائما فأهلا وسهلا بكم
القرآن الكريم
هل تعرف يوم ازديادك؟
المواضيع الأخيرة
» عضوة جديدة تطرق بابكم فهل تجد من يفتح لها
السبت سبتمبر 11, 2010 9:50 am من طرف hinata

» كن قليل الادب.. تكسب قلوب من ذهب..!
السبت أغسطس 21, 2010 7:42 pm من طرف hinata

» شو الأفضل برأيكم
السبت أغسطس 21, 2010 7:07 pm من طرف hinata

» سؤآآآآال
السبت أغسطس 21, 2010 6:54 pm من طرف hinata

» دردشة المصارعة
السبت أغسطس 21, 2010 11:16 am من طرف hinata

» Adam Lambert - Whataya Want From Me (Official Video)
الخميس مايو 13, 2010 1:45 pm من طرف Admin

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
سلمى النشاط
 
hinata
 
niama25
 
عدد الزوار
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم

شاطر | 
 

 الاُسرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
المدير
المدير
avatar

انثى السرطان الديك
عدد المساهمات : 149
نقاط : 1108
تاريخ التسجيل : 08/06/2009
العمر : 24
الموقع : الدار البيضاء- المغرب

مُساهمةموضوع: الاُسرة   الخميس يونيو 11, 2009 9:12 am

الحمدُ لله ربِّ العالمين ، والصلاة والسلام على خاتم الرسل والأنبياء محمد المصطفى وعلى آله الطيبين الطاهرين ، وصحبهم المنتجبين .


وبعد : الاُسرة هي اللبنة الاُولى لتكوين المجتمع ، وهي نقطة الانطلاق في انشاء وتنشئة العنصر الإنساني ، ونقطة البدء المؤثرة في جميع مرافق المجتمع ومراحل سيره الايجابية والسلبية ، ولهذا أبدى الإسلام عناية خاصة بالاُسرة ، فوضع لها آداباً وفقهاً متكاملاً شاملاً لجميع جوانبها النفسية والسلوكية .
وآداب الاُسرة ، أو قل فقه الاُسرة لم ينشأ من فراغ ولا يبحث في فراغ ، وإنّما هو فقه واقعي ، يراعي الطبيعة البشرية بما فيها الفوارق الجسدية والنفسية بين الجنسين ، ويراعي الحاجات الفطرية ، فلا يبدلها ولا يعطلها ولا يحمّلها ما لا تطيق ، وهو يتمثل بالدقة في تناول كل خالجة نفسية وكل موقف وكل حركة سلوكية ، ويجعل العلاقات في داخل الاُسرة علاقات سكنٍ للروح وطمأنينةٍ للقلب وراحةٍ للجسد ، علاقات ستر واحصان ، ويهذب النفس للحيلولة دون استسلامها للاهواء والشهوات المتقلبة ، ويحررها من نزعات المطامع والرغبات الزائلة .
إنّها الآداب المستمدة من النصوص القرآنية والحديث الشريف ، والتي





تواكب جميع المراحل التي تمرُّ بها الاُسرة قبل تشكيلها وبعده ، فتضع لكلِّ مرحلة قواعدها الكلية والجزئية الشاملة لجوانب النفس وجوانب الحوادث والمواقف ، فتحدد العلاقات بين الجنسين قبل الزواج وبعده ، وقبل توسع الاُسرة بالانجاب وبعده ، وتحدّد العلاقات داخل الاُسرة على ضوء المرسوم من الحقوق والواجبات القائمة على التكافل والتراحم والتناصح والسماحة والمودة والاحسان ، وترسم للاُسرة طريقها في التعامل الاجتماعي ، من أجل التكاتف والتآزر في بناء واصلاح كيانها والكيان الاجتماعي الكبير .
وبالتالي فهي ترفد الاُسرة بمنهج حياة واقعي يتتبع أهميتها وخصوصياتها وآمالها وآلامها وعلاقاتها ، واضعةً الحلول اللازمة ، وقايةً وعلاجاً . للخلافات المتأصلة أو الطارئة .
وفي بحثنا هذا نتابع آداب الاُسرة في جميع مراحلها ، على فصول : نتناول في الفصل الأول : مقدمات تشكيل الاُسرة ، واختيار شريك الحياة المناسب ، وفي الفصل الثاني : الأحكام العملية لبناء الاُسرة ابتداءً بالعقد وانتهاءً بالولادة والحضانة ، وفي الفصل الثالث : الحقوق الاُسرية ، وفي الفصل الرابع : الخلافات الزوجية وأسلوب معالجتها إيجاباً وسلباً ، وفي الفصل الخامس : علاقات الاُسرة بالمجتمع ابتداءً بالأرحام ومروراً بالجيران وانتهاءاً بالمجتمع الكبير ، وأخيراً نتناول في الفصل السادس : أحكام عامّة للعلاقة بين الجنسين ، وأحكام العلاقة بين المحارم وغيرهم . وسنقوم بمتابعة النصوص القرآنية والروايات الواردة عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وعن أهل بيته عليهم السلام ، وآراء الفقهاء المتقدمين بالدرجة الاُولى ، وآراء بعض الفقهاء المتأخرين ، وقد اخترنا الآراء التي لا خلاف فيها ؛ من خلال



متابعة آراء أكبر عدد من الفقهاء المشهورين متقدمين كانوا أم متأخرين ، واخترنا في الهامش المصدر الأوضح في الدلالة والصياغة العلمية والأدبية ، وهو ليس ترجيحاً لرأي على آخر ، وإنّما ترجيح لمصدر على آخر ، وملاك الترجيح هو سهولة الاُسلوب وملائمته لجميع المستويات الثقافية ، متجنبين استخدام العبارات الغامضة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nachate.ahladalil.com
 
الاُسرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
النشاط :: منتديات الأسرة :: الحياة الأسرية-
انتقل الى: